أوكسفام تصدر تقريراً حول ادعاءات إساءة السلوك الجنسي في هاييتي

الاثنين, فبراير 19, 2018

نشرت اليوم نسخة كاملة عن تقرير أوكسفام الداخلي النهائي حول ادعاءات إساءة السلوك الجنسي وغيره من أشكال السلوك غير المقبول خلال استجابة أوكسفام الإنسانية لزلزال هاييتي عام 2010.

قالت ويني بيانياما المديرة التنفيذية لمنظمة أوكسفام الدولية إن "أوكسفام مصرّة على التزامها بالعمل بناءاً على  ما تمليه عليها مسؤولياتها الأخلاقية تجاه النساء في هاييتي. كما أننا نلتقي مع حكومة هاييتي من أجل الاعتذار عن أخطائنا ومناقشة ما يمكننا القيام به. من الأهمية بمكان إعادة النظر في ما حدث وتعلم الدروس منه".

"إن التدابير التي اتخذناها نتيجة التحقيقات تعني أن القضية كانت لتعالج على نحو مختلف اليوم، ولكن من الواضح أنّ ثمّة الكثير الذى يجب القيام به. إنّ الإجراءات التي نتخذها الآن، بما في ذلك المراجعة المستقلة لثقافتنا وممارساتنا التي تجريها نساء رائدات في حقوق المرأة، سوف تساعد على ضمان استئصال الإساءة من أوكسفام ولمساعدتنا على أن نصبح أكثر فاعلية في مهمّتنا المتمثلة في المساعدة على إيجاد حلول دائمة لمشكلات الفقر".

أعلنت أوكسفام الأسبوع الماضي عن خطة عمل شاملة لتعزيز نظم الحماية عبر المنظمة ولاستئصال الإساءة. وتشمل مجموعة التدابير ما يلي:
 

  • إنشاء لجنة جديدة مستقلة ورفيعة المستوى حول إساءة السلوك الجنسي والمسؤولية وتغيير الثقافة تتألف من نساء موقرات ورائدات في مجال حقوق المرأة. وسوف يسمح لهذه اللجنة بالولوج إلى سجلات أوكسفام وإجراء المقابلات مع الموظفين والشركاء والمجتمعات التي تدعمها حول العالم. سوف يعلن عمّا قريب عن أسماء مساعدي رئيسة اللجنة.
  • الإنشاء الفوري لقاعدة بيانات عالمية جديدة لمحكّمين معتمدين ترمي إلى إنهاء استخدام إفادات تزكية مزورة أو كاذبة أو غير موثوق فيها صادرة عن موظفين سابقين أو حاليين لدى أوكسفام. ولن تصدر أوكسفام أي إفادات تزكية قبل وضع هذه القاعدة حيّز التنفيذ.
  • الضخ الفوري للأموال والموارد في عمليات الحماية لدى أوكسفام ومضاعفة عدد الأشخاص العاملين في مجال الحماية خلال الأسابيع المقبلة وزيادة التمويل السنوي إلى أكثر من ثلاثة أضعاف ليزيد عن مليون دولار أمريكي.
  • الالتزام بتحسين ثقافة أوكسفام لضمان عدم تعرّض أي شخص للتحيزعلى أساس الجنس أو للتمييز أو للإساءة وأن يشعر الجميع، ولا سيّما النساء، أنهم قادرون على التحدّث دون التعرّض للخطر وأنّ الجميع يعرف تماماً ما هي السلوكيات المقبولة وغير المقبولة.
Notes to editors: 

لقد قمنا بحجب الأسماء وحدّدنا سمات التعريف المؤاتية لاحترام الإجراءات اللازمة والسرّية التي يتطلبها كلّ من قانون الخصوصية والمبادئ التوجيهية للأمم المتحدة بشأن الاستغلال الجنسي والإساءة. وقد تمّ تسليم التقرير الكامل وغير المحظور إلى سفير هاييتي في لندن وسوف تسلّم نسخة عنه إلى حكومة هاييتي أثناء الاجتماع الصباحي الذي سوف يعقد يوم الاثنين (19 شباط/فبراير 2018). لقد أبلغنا السلطات الوطنية المعنية بأسماء الرجال السبعة المتورطين في إساءة السلوك الجنسي.

تحميل التقرير 

معلومات الإتصال: 

Matt Grainger, +44 773068837 / matt.grainger@oxfam.org

الرابط الثابت: https://oxf.am/2EQoFmZ